المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : السكون الميت والسكون الحيّ



ارتقاء
05-16-2010, 07:03 PM
ما هو السكون الحي وما هو السكون الميت وما الفرق بينهما ؟؟؟؟



سؤالى هو : ما هو السكون الحي وما هو السكون الميت


وما الفرق بين كلاً من السكون الحي والسكون الميت ؟


الاجابه:




السكون الحيُ : هو السكون المنطوق على الحرف
مثال(يلدْ- لقدْ-بسْم-عليْه)

فتلاحظ اخى ان السكون مرسوم فوق الدال فى (يلد -لقد)
وفوق السين فى البسمله(بسم)
وفوق الياء فى (عليه)

والسكون بالمصحف ليس كم رسمت انا فسكون المصحف هو وجود رأس الحاء ولكنى رسمت السكون الدائري للتوضيح فقط
فهذا هو اخى السكون الحى سكونا منطوقاً على الحرفي وعلامته بالمصحف وجود راس الحاء عليه


اما السكون الميت :فهو حركه حروف المد الثلاثه
وحروف المد الثلاثه هى الحروف الجوفيه وايضا تسمى هوائيه وقد جمعها العلماء بكلمة (نُوحِيهَا)
فهى كما وضحت بالتشكيل


1- واو ساكنه ماقبلها مضموم ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ مثل (يقُول)
2- ياء ساكنه ما قبلها مكسور ــــــــــــــــــــــــــــــــــ (قِيل)
3- الف ساكنه ما قبلها مفتوح ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ (قَال)






فتلاحظ اخى فى الامثله ان السكون هنا غير منطوق او مرسوم ع حروف المد

واليك امثله اخرى للتوضيح


(العَالَمِين-المَغْضُوب)
فى كلمه العالمين الالف التى بعد العين (الالف المديه ) تسمى سكونا ميتاً
وايضا الياء فى نفس الكلمه ياء ساكنه ما قبلها مكسور


اما فى كلمة المغضوب فحرف الغين سكوناً حياً لانه منطوق وواضحٌ فى التشكيل
اما الواو فسكونا ميتاً لان الواو جاءت ساكنه مع قبلها مضموم


وبأختصار شديد السكون الميت مع الحروف المديه فقط اما الحى فمع جميع الحروف وعلامته فى المصحف وجود راس الحاء فوق الحرف


http://www.3mints.info/upload/uploads/8cc754da96.gif

اكليل الشموخ
05-17-2010, 03:18 PM
الغالية ارتقاء :

هذه معلومة جديدة بالنسبة إلي في مسمى السكون.

السكون والذي يأتي في المصحف بشكل الحاء الصغيرة نسميه بالسكون المظهر

تقبلي مروري

بيان
05-18-2010, 06:11 PM
وانا ايضا
أسمعها لاول مرة
ونتمنى على الغالية ارتقاء او احدا من اهل العلم الاسهاب في توضيح هذه المسميات
ولكم تقديري على ما تقدموا من علوم وخدمة للقران في هذا المنتدى
تقبل منكم الصالحات جميعا وأخص بالذكر شيخنا الفاضل السالم الجكني حفظه الله

حفيدة خديجة
05-19-2010, 10:14 AM
بارك الله لكم

حفيدة الشاطبي
05-19-2010, 03:08 PM
بارك الله فيك غاليتي ارتقاء

معلومة جديدة لي ...

حفظك الله وزادك من فضله

ارتقاء
05-19-2010, 05:08 PM
يا حبيباتي
معلومة جديدة على الكل
طيب
سأفصل فيها ما أمكنني بحول الله
ونسأل الله النفع والفائدة لي ولكم

امـــة الله
10-05-2011, 08:51 AM
جزاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااك الله خيرا
سبحااااااااااااااااااااان الله
كنت ابحث عن السكون الميت فقادني محرك البحث الى الموضوع




سأفصل فيها ما أمكنني بحول الله
[/color][/size]

بانتظار التفصيل فضلا

ارتقاء
10-05-2011, 06:51 PM
جزاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااك الله خيرا
سبحااااااااااااااااااااان الله
كنت ابحث عن السكون الميت فقادني محرك البحث الى الموضوع



بانتظار التفصيل فضلا


:o:oسامحوني
الموضوع قديييييييييييييييم
ومااااااااا أنسانيه الا الشيطان
أعتذررررررررررر
ساعود بالمفيد
اليوممممم:)(يا رب يسر)
اسعدك الرحمن يا امة الله الرائعة لتذكيري به
تقبلي اجمل باقات الود

ارتقاء
10-08-2011, 08:22 AM
السكون : هو عبارة عن خلو العضو من الحركة أو سلب الحركة و‘عدامها من النطق وبعض العلماء قسم السكون الى السكون الحي والسكون الميت
* ابن الطحان يقول: ((وأما حد السكون فالسكون نوعان حي وميت فالحي هو الذي يتهيأ لع العضو ويأخذه فيسمع قرعه به مثل حكم وغير فانت تجد الكاف والياء ظاهرتي الجسم والقرع لاعمال العضو فيهما كل يعمل في المحرك مثل "حكم" ))
السكون الميت لا يكون الا في حروف المد الثلاثة الساكنة التي يجانسها حركة ما قبلها وذلك السكون الميت نظرا لسكونا الثابت في حالة مجانسة الحرف الذي قبلها في حركته وذلك لانها لا تنحصر في مخرج ولا تتحيز به بل ان الفم عند النطلق بها يكون كالانبوب فقط تمر من خلاله ولكن اذا تغيرت حركة ما قبلها الى الفتح فانه تصبح سكون حي لانها حينئذ تعامل معاملة بقية حروف اللغة الصحيحة
والحروف الاخرى هي السكون الميت لانها تنحصر في مخرج فتقوى بها وتعتمد عليها فتتفاضل عن السكون الميت بهذا ومما ينتبه له ان الحروف ذوات السكون الميت عند الوقف عليها تعطى صفاتها واضحة كالهمسوالجهر والشدة والغنة وغير ذلك بينما هذه الصفات في اصل الحروف ذوات السكون الميت ان وجدت في احدها لكنها لا تظهر فيها ظهورا قويا لا عند الوقف ولا عند الوصل
وايضا التمييز بين النوعين من السكون يكون تبعاللمخرج ليس فقط قابليته للحركة او عدم قابليته لها بل ان مرور النفس المكون للحرف في المخرج يميز النوعين فالحروف الجامدة (الصحيحة واللينة) سكونها حي وذلك حسب طبيعة عمل اعضاء النطق بها فهي تخرج اما بسد مجرى النفس بالكلية ثم اطلاقه (تصادم)كما في الاصوات الشديدة واما بتضييق مجرى النفس عند مخرج الصوت كما في الحروف الرخوة
اما حروف المد فسكونها ميت لان اعضاء الة النطق لا تعترض مجرى النفس عند انتاجها بسد او بتضيق انما تكون كالانبوب ليجري بها صوت الحرف
يقول القسطلاني (واما السكون فنوعان حي وميت فالثاني الألف واختاها لانهن لا حيز ولا مقطع لهن محقق فان انفتح ما قبل الواو والياء فسكونهما حي لاخذ اللسان الياء والشفتين الواو كسائر الحروف فكلما تجد الجيم التي هي اخت الياء في مخرجها قد اخذها اللسان في قولك (رميت) كذلك تجد الواو قد أخذتها الشفتان في قولك (عفوت)

وكذلك يذهب سيبويه الى تقسم الحروف الى حية وميتة وهو يريد بالحية المتحركة وبالميتة الساكنة ومن ثم كانت الالف ميتة لانها لا يفارقها السكون قال (( وانما جسروا على حذف الالف لانها ميتة لا يدخلها جر ولا رفع ولا نصب ))
وقال عن الواو في كلمة (جدول) هذه الواو حية في كتابه الكتاب
وقال عن حروف المد : (وانما كانت هذه الاحرف الثلاثة الزوائد الياء والواو والالف وما بعدهما بمنزلة زيادة واحدة لسكونها وضعفها فجعلت وما بعدها بمنزلة حرف واحد اذ كانت ميتة خفيفة) ينظر كتابه الكتاب 2/262
والسكون الميت ليس فقط دلالة على سلب الحركة من حروفها انما اتساع مخرجها لمرور الحرف عند النطق به
اذا تبين ان السكون الميت هو سكون حروف المد الثلاثة الالف والواو واليء الساكنة التي يسبقها حروف متحركة من جنسها
والسكون الحي هو بقية حروف اللغة بما فيها الواو والياء اذا سكنت وتحرك ما قبلها بالفتح وسمي بالسكون الحي لانه لا يبقى ساكنا على الدوام ولان مخرجه ليس متسعا اتساع حروف المد انما يضيق او يغلق عند خروج هذه الحروف
والله تعالى اعلى واعلم

امـــة الله
10-09-2011, 09:16 PM
ماشااااااااااااء الله تبااااااااااااااارك الرحمن
لوبحثت لاعوام ماكنت لاجد كل هذا
ثقل الله به ميزان حسناتك
جزاك الله خيرا

ارتقاء
10-11-2011, 06:20 PM
ماشااااااااااااء الله تبااااااااااااااارك الرحمن
لوبحثت لاعوام ماكنت لاجد كل هذا
ثقل الله به ميزان حسناتك
جزاك الله خيرا

هلا يا غاليتي
واياك يا رب
بل تجدي هذا واكثر فقط ابحثي
مرحبا بمرورك

في طاعة الله
09-07-2013, 10:45 PM
واضيف في ذات الموضوع وذات المعنى شاكرا لكم جهودكم المباركة


السكون الحيّ والسكون الميّت






كلّ حرف من حروف الهجاء يكون إما ساكناً أو متحركاً، إلا الألف فإنها لا تكون إلا ساكنة. والسكون نوعان: حيّ وميّت. وحروف المدّ واللين سكونها ميّت لأنّه لا يتمّ إلا تضييق يسير في مجرى النفس عند إنتاجها، فهي لا تتحيّز، أي لا يكون لها مخرج محقق بل مخرجها مقدر. أمّا باقي الحروف فسكونها حيّ، لأنّ مخارجها محققة، أي لها حيّز محدد.

وأول من قسم الحروف إلى هذه القسمة هو المقرئ البارع ابن الطّحّان السُّمَاتي (ت 561هـ). جاء ذلك في كتابه الموسوم بـِ"الإنباء في تجويد القرآن" تحت عنوان "تحرير السكون وتعيينه"، حيث قال:

"السّكون نوعانِ: حَيٌّ، ومَيِّتٌ. فالمَيِّتُ: محلُّ الألفِ الهاوِي، والياء بعدَ الكسرةِ، والواو بعدَ الضَّمَّةِ. والحَيُّ: محلُّ الياءِ والواو بعدَ الفَتْحِ، وسائرُ الحروفِ.
وقولُنا: مَيِّتٌ، هو إشارةٌ إلى أَنَّ الألف لا تتحيَّزُ إلى جُزْءٍ من أجزاءِ الفَمِ، فهي مذ تندفعُ تهوِي في هوائِهِ حتى يغوصَ صوتُها في آخرِهِ، ولذلكَ سُمِّيَتْ بالهاوي، والهوائي، لأنّ سكونَها غيرُ جارٍ في مقطعٍ، ولا حاصلٍ في حَيِّزٍ، فهو ضدُّ السكونِ الحيِّ، لأنَّ الحَيَّ مُتَحيِّزٌ كالمتحِّركِ، والمتحرِّكُ حيٌّ لتحيُّزهِ وانقطاعِهِ.
وأمّا الياءُ والواوُ فسكونُهُما بعدَ حركتهما كسكونِ الألفِ، لأنهما لا يتحيّزانِ إلى مدرجٍ، ولا ينقطعانِ في مخرجٍ، فإن انفتحَ ما قبلهما كانَ سكونُهما حيّاً، لأنّكَ تجدُهما ظاهِرَتَي التّحَيَّز والانقطاعِ، لأخذِ اللسانِ الياءَ، وأخذِ الشَّفتَيْنِ الواوَ، فسكونُهُما حيٌّ كسكونِ سائرِ الحروفِ. فكما تجدُ الجيمَ التي هي أُختُ الياءِ في مخرجها قد أَخَذَها اللّسان في قولكَ: خَرَجْتُ، كذلكَ تجدُ الباءَ التي هي أُخْتُ الواو قَدْ أَخَذَتْها الشَّفتان في قولكَ: كَتَبْتُ، كذلكَ تجدُ الواوَ وقَدْ أَخَذَتْها الشَّفتانِ في قولك: عَفَوْتُ.
وتحريرُ اللّفظ بالسّكون من غيره هو أنْ تجدَهُ في حرفِهِ على طبعِهِ من قوّتِهِ أو ضعفِهِ، فلا تُلْبِث السّكون في الحرف إلاّ بمقدار ما تظهرُ صفته أو تبرزُ هيئته، من غير قَطْعِ مُسْرفٍ، ولا فَصْلٍ متعسّفٍ. فاحرسْ لفظَكَ من اللَّحْنِ في السّكون، فإنّ القُرّاءَ يقعون فيه كثيراً، لا يكادون يخلصون السّكون، ولا سِيَّما في السّين قبل التّاء ، نحو:"نستعين"، و"المستقيم"، و"يستأخرون"، يذهبونَ إلى فَصْلِ السّين من التّاء، فيُحرِّكونَ السّينَ.
فإنْ أَرَدْتَ السّلامة من لَحْنِهِم فأَرْسِلْ ما في السّين من الرّخاوةِ والهَمْسِ تُصِبِِِ اللَّفْظَ الصحيحَ إنْ شاءَ اللهُ. وكذلكَ تحفَّظْ من هذِه الحُبْسَةِ في اللاّم قِبلَ الياءِ، نحو: "اليوم"، و"اليمين"، "وليأخذوا "، "وليجدوا"، و"اليسر"، فإن القُراءَ يلحنونَ فيها. فَسَرِّحْ رخاوةَ اللاّمِ تَسْلَمْ.
وكذلكَ فأتْقِنِ اللّفظَ بها قبلَ الواو، نحو:"بَلْ وَجَدْنا"، و"فَهَلْ وَجَدْتُم"، و"الوادِي"، و"الواقعة". كذلكَ فأتْقنِ اللفظ بها قبلَ النّون، نحو: "قُلْ نَعَم"، و"بَلْ نَحْنُ"، و"أَنْزَلْنا"، و"أَرْسَلْنا"، و"قُلْنا".
واحْذرِ اللَّحْنَ أيضاً في الميم قِبلَ الياء، والواوِ، والفاءِ، نحو"لم يؤمنوا"،و"لمْ يلدْ ولمْ يولَدْ"، و"أموات"، و"أموالهم"، و"هُمْ وَقُودُ"، "هُمْ فيها"، و"يَمُدُّهُمْ في"، وشبه ذلك. واللّحُن من القُرّاءِ في هذهِ الميمِ قَدْ شاعَ، ولم تزلْ أَئِمَّتنُا تعهدُ في تواليفها بالنّهي عنه، والتّحفَظُّ منه. وإرسالُ الغُنَّةِ التي في الميمِ تُعينُكَ على تجويدِ اللَّفْظِ بها.
فقِفْ عند َما رسمتُ لكَ تصُِبْ، إن شاءَ اللهُ" اهـ.