المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : تحزيب القرءان بين المصاحف



عبد الحكيم دبابش
11-26-2011, 02:31 PM
هذا جدول يحصي مواضع تحزيب القرءان في المصحف المطبوع برواية حفص و المصحف المطبوع برواية ورش.

و جملة مواضع الإختلاف هي: 5 مواضع من رؤوس الأحزاب و 51 موضعا من رؤوس الأرباع.

وإن الهدف من حصر هذه الإختلافات هو توفير مادة علمية مختصرة تسهيلا للبحث والنقاش.

ارتقاء
12-03-2011, 02:38 PM
فتح الله عليكم فتوح العارفين
وتقبل منكم
ما شاء الله
مواضييييييييييعكم حصرية حقا ونااااااااافعة دوما

رفع الله درجاتكم في الفردوس الاعلى

عبد الحكيم دبابش
12-04-2011, 09:03 PM
أختي إرتقاء،
جزاكم الله أرقى درجات الجنة، و رزقني وإياكم العلم النافع، نؤدي شكره مخلصين له الدين، لقد غمرتني عباراتك، و يشجعني تقديرك على إضافة عدد من التعليقات على هذا الموضوع لأن فيه جوانب مهمة تحتاج إلى بحث و تحقيق، بعيدا عن الجدل و هندسة الأعداد.

وفقنا الله جميعا لما فيه الخير.

عبد الحكيم دبابش
12-04-2011, 09:04 PM
تحليل إحصاء عدد حروف القرءان

في كتاب "فنون الأفنان" لـ أبي الفرج عبد الرحمن بن الجوزي (597هـ) -رحمه الله- عقد فصلا ذكر فيه تكرار حروف المعجم في القرءان، وكان قبله ذكر تقدير عدد حروف القرءان (من غير أن يذكر منهج حساب كل عدد) كما يلي:

عدد حروف القرءان

321188 = ابن كثير(120هـ) و الحماني
363300 = عاصم الجحدري (128هـ)
325250 = أبو محمد راشد الحماني (توفي بين 141-150هـ)
321250 = يحي بن الحارث (145هـ) و أبو المعافى
372250 = حمزة بن حبيب الزيات (156هـ)
312000 = سلمة بن الفضل الرازي عن محمد بن إسحاق (ولد نيف و 80 - توفي بين 151-160)

تكرار حروف المعجم في القرءان

ا = 48940
ب = 11420
ت = 10480
ث = 1404
ج = 3822
ح = 4238
خ = 2503
د = 5998
ذ = 4934
ر = 12606
ز = 1680
س = 5999
ش = 2115
ص = 2780
ض = 1682
ط = 842
ظ = 1204
ع = 9409
غ = 1229
ف = 9813
ق = 8099
ك = 10522
ل = 33502
م = 26922
ن = 26955
و = 25506
هـ = 17007
لا = 4709
ي = 25717


ملاحظات عامة:
1. تكرارات التاء و الثاء معكوسة، ولم يشر المحقق إلى ذلك، وإلا فهي بعيدة جدا عن الصواب.
2. تكرارات الطاء و الظاء معكوسة، ولم يشر المحقق إلى ذلك
3. مجموع الحروف بحسب التفصيل السابق هو 322037، وهو لا يوافق أيا مما روي من الأعداد، لكنه قريب من بعضها.
4. عدد تكرار "لام ألف" غير متداخل مع تكرارت الألف و اللام منفصلين.
5. هاء التأنيث (ـة) عدها مع تكرارات الهاء.
6. الحرف المشدد إعتبره حرف واحد.
7. لا يعد الهمزات التي ليس لها رسم في الخط.

تنبيه:
لا يهدف هذه التحليل إلى البحث عن عجائب أو موافقات، وإنما الإرشاد إلى بعض المسائل المتعلقة بمنهجية تحزيب القرءان، ثم لأن فيه جزئية متعلقة برسم القرءان من حيث ما أثبت و ما حذف و تغير رسمه تحتاج إلى ضبط و تفصيل.

-يتبع-

أم ياسر مختار
12-05-2011, 01:16 AM
جزاكم الله خيرا و بارك فيكم.

عبد الحكيم دبابش
12-05-2011, 02:01 PM
أختي أمة،
شكر الله لكم، وجزاكم كل خير، تسرني متابعتكم..

أود أن أوضح ما نبهت إليه سابقا حتى يتضح هدف الموضوع.
الهدف الأساس هو معرفة مواضع التحزيب كما هي مثبتة في المصاحف التي بين أيدينا، ثانيا تحليل منهجية حساب الحروف خاصة مع وجود التفصيل، لأن السبب الذي يجعل كثيرا من "العدادين" يهندسون الأعداد بحثا عن الخوارق الرقمية هو الجهل بمنهجية العدد، فعندما نعرف الشروط المرتبطة بطريقة العدد يصبح إختلاف العدد "طبيعيا" و ليس إضطرابا في الرسم أو النقل، فيكون الجميع على صواب وفقا لشروطه.

يبقى السؤال، هل من فائدة من حساب الحروف أم هو ضرب من البطالة و الترف الحسابي؟
العبرة عندي بالمقاصد ثم النتائج، فإن كان خيرا فنحن أهله، وإن كان "خزعبلات رقمية" أعرضنا عنه.

مسألة:
لدي قسم مكون من 39 طالبا و طالبة أردت أن أمتحنهم في مادة الرسم القرءاني، فما هي القسمة من 39 جزء متساوية من الحروف لكل طالب؟
نطبق ذلك على سورة أو جزء أو ربع.

هذه حالة و غيرها كثير.

عبد الحكيم دبابش
12-05-2011, 06:08 PM
منهجية العد

هذه بعض الحيثيات التي يجب مراعاتها في عد الحروف:

- حروف الهجاء 29 حرفا.
- حروف الأبجدية 28 حرفا.
- حروف الرسم العثماني من غير نقط الإعجام 17 حرفا.
- حروف (ب ت ث ن ي س ش) تتشابه رسما إذا توسطت الكلمة.

- الألف المقصورة ترسم على هيئة الياء، فهل نعدها مع الألفات أم الياءات؟
- الهمزة المحققة المجرورة ترسم على هيئة الياء، فهل نعدها مع الياءات؟
- الهمزة المحققة المضمومة ترسم على هيئة الواو، فهل نعدها مع الواوات؟
- الهمزة ليست لها صورة في الخط
- الحرف المشدد يكتب حرف واحد، فهل نعده حرف أم إثنين؟
- ألف التثنية مختلف في إثباتها بين المصاحف
- هاء السكت المثبتة في بعض المواضع هل نعدها أم لا؟
- هاء التأنيث هل نعدها تاء أم هاء؟
- هاء التأنيث التي رسمت مفتوحة هل نعدها تاء أم هاء؟
- حرف الصاد على قراءة الإشمام في مواضعه هل نعده مع تكرارات الزاي (أو السين)؟
- الإمالة المحضة في مواضعها هل نعدها مع تكرارات الياء؟
- ألف المد من مثل كلمة "أدريك" هل نعدها من الألفات أم الياءات؟
- الحروف المدغمة من مثل "مدّكر = مذتكر" هل نفك الإدغام عنها أم لا؟
- همزة القطع و الوصل هل ندمج تكراراتهما؟
- فرش القراءات...

مسألة مجموع الحروف ليس مطلبها البحث عن "العدد الخارق" الذي يثبت صحة الرسم و سلامة القرءان من التحريف، فهذا طريق بعيد عن الصواب.

وعليه متى تحددت المنهجية أصبحت النتيجة تحصيل حاصل.

-يتبع-

عبد الحكيم دبابش
12-06-2011, 06:22 PM
مقارنة

عقد ابن الجوزي –رحمه الله- بابا فصّل فيه تجزئات مختلفة للقرءان العظيم، أقف عند فصلين منهم وهما: أجزاء الثلاثين و أجزاء الستين.

بمقارنة أجزاء الثلاثين مع الأجزاء المثبتة في المصاحف نجد إختلافا في 3 مواضع هي: 3، 22، 25.

ثم بمقارنة أجزاء الستين مع الأجزاء المثبتة في المصاحف نجد إختلافا في 20 موضعا آخر هي:
5، 7، 9، 11، 13، 17، 23، 27، 29، 31، 37، 39، 41، 43، 49، 51، 53، 55، 57، 59.

كما أن الجزء 14 من أجزاء 30 الموافق للجزء 28 من أجزاء 60 واللذان هما موضع واحد فقد ذكره مختلف في التجزئتين، فخاتمة النحل هي كلمة "محسنون" بينما يذكر في أجزاء الستين أنها رأس آية من سورة بني إسرائيل أي "البصير".

المهم في المسألة ليس مواضع الإختلاف وإنما مواضع الإتفاق، لأنه لو إختلفت جميعها لقلنا أن منهج العد مختلف وبالتالي تختلف التجزئات، أما أن تتوافق في كثير من المواضع فهذا يعني أن هناك معيار إضافي قد يكون إختياري لتحديد التجزئة، أو هو تقريب موضع نهاية التجزئة بالزيادة أو النقصان باعتبار أن التجزئة قد تقع وسط الآية أو حتى الكلمة إذا كان المحدد هو عدد الحروف فقط.

-يتبع-

عبد الحكيم دبابش
12-07-2011, 07:16 PM
في كتاب "جمال القراء وكمال الإقراء" ذكر أبو الحسن السخاوي –رحمه الله- في آخر فصل أجزاء الستين فائدة مهمة توضح سبب إختلاف مواضع التحزيب قال:

"وأما أجزاء ثلاثين فداخلة في هذه الأجزاء، كل جزئين منها جزء من ثلاثين، وكذلك وأجزاء خمسة عشر كل أربعة أجزاء: جزء من خمسة عشر، و كذلك كل ستة منها جزء من عشرة.
وإنما ذكرت أجزاء عشرة فيما تقدم: لأن الذي ذكرته على عدد الحروف و هذه الأجزاء على الكلمات و لهذا يجيء بعضها أطول من بعض.
و كذلك أجزاء عشرين: كل ثلاثة أجزاء من عشرين، وكذلك أجزاء أربعين: كل حزب ونصف من ستين جزء من أربعين" اهـ.

وإن أجزاء الستين يذكرها السخاوي نقلا عن أبي عمرو الداني تتطابق تماما مع تحزيب المصحف المطبوع برواية ورش.

هذه أجزاء العشرة التي ذكرها على عدد الحروف وما يوافقها من أجزاء الستين (كل ستة منها جزء من عشرة):

1. آل عمران- "لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما..."[92] = ناصرين [91]
2. المائدة – "لبئس ما قدمت لهم أنفسهم أن سخط الله عليهم..." [80] = فاسقون [81]
3. الأنفال - فأمطر علينا حجارة من السماء أو ائتنا..." [32] = النصير [40]
4. يوسف - لعلي أرجع إلى الناس.." [46] = الخائنين [52]
5. الكهف – "إنك لن تستطيع..." [67] = نكرا [74]
6. الفرقان – "لولا أنزل علينا الملائكة أو نرى ربنا" [21] = بصيرا [20]
7. الأحزاب – "ومن يقنت منكن لله ورسوله وتعمل..." [31] = يسيرا [30]
8. السجدة – "من عمل صالحا فلنفسه ومن..." [46] = للعبيد [46]
9. الحديد – "وجعلنا في ذريتهما النبوة والكتاب.." [26] = العظيم [29]
10. الناس – "من الجنة والناس"[6] = والناس [6]


ملاحظة: يقول أبو الحسن السخاوي عند الجزء 37:
"فاتقوا الله وأطيعون" في الشعراء، بعده "قالوا أنؤمن لك" وافق أبا عمرو على ذلك غيره. وقيل: "فافتح بيني و بينهم فتحا و نجني ومن معي من المؤمنين" بعد القول الأول بثماني آيات. وقال أبو عمرو: أيضا "وإن ربك لهو العزيز الرحيم" بعده "كذبت قوم موح المرسلين" ولم يوافق عليه، وهو قول حسن.

وعليه فعد الحروف هو وسيلة لتقدير متوسط حروف جزء معين، ثم نختار موضع التحزيب بالزيادة أو النقصان أو إلى نهاية المعنى أو إستحسانا أو حتى إلى نهاية السورة إذا كان قريبا منها.

-يتبع-

عبد الحكيم دبابش
12-09-2011, 07:39 PM
مسألة الأسباع:

نقل أبو الحسن السخاوي –رحمه الله- في كتابه "جمال القراء و كمال الإقراء" قال:

"وقال عبد الله: ثنا شعيب بن أيوب ثنا يحي بن آدم قال: أسباع القرءان:
السبع الأول: 547 آية
السبع الثاني: 570 آية
السبع الثالث: 651 آية
السبع الرابع: 953 آية
السبع الخامس: 868 [898] آية
السبع السادس: 986 آية
السبع السابع: 1624 آية
"
فجميع أي القرءان: ستة آلاف و مائتا آية وتسع وعشرون آية في الجملة نقصان ثلاثون آية خطأ في الحساب".

تحليل:
1. السبع الأول لا يتضمن 7 آيات الفاتحة، لذا ذكر في الآخر أن المجموع 6229، أي تمامه 6236 (العد الكوفي) مع الفاتحة.
2. خطأ 30 آية موجود في السبع الخامس أي الصحيح: 898

-يتبع-

ارتقاء
12-17-2011, 03:53 PM
متاااااااااااابعون
كتب الله اجركم
مع ان الموضوع اكبر منا بكثير الا اننا نستفيد
جزاكم الله عنا خير الجزاء

عبد الحكيم دبابش
12-18-2011, 04:21 PM
أختي إرتقاء،
مفيد تعليقك، وتسرني متابعتك.

بعض مسائل العدد و الإحصاء غير واضحة و مضطربة، واختلاف التحزيب بعضه طبيعي وبعضه من عدم التحقيق.
المؤكد عندي أننا لسنا في حاجة إلى "إختراع" تحزيب جديد نضعه في المصاحف أو نحشو به كتب القراءات، لكن يجب أن تكون لدينا القدرة على تحقيق هذا التقسيم في مختلف الحالات.
أحسب أن الإضاءة على مسائل العدد و التحزيب يبعدها عن الخيال الرقمي، و التركيبات العجيبة، ويكشف عن التصحيفات التي تفسد المعاني و المباني.


عدد النقط

بعد فصل تكرار حروف المعجم في القرءان يذكر ابن الجوزري -رحمه الله- عدد النقط يقول:

"فأما نقط القرءان التي على الحروف فهي : ألف ألف و خمسة وعشرون ألفا وثلاثون نقطة" (1025030).

بالرجوع إلى الجدول السابق المفصِّل لعدد الحروف نجد ما يلي:
ب، ج، خ، ذ، ز، ض، ظ، غ، ف، ن = 64880
ت، ق، ي = 44296
ث، ش = 3519

مجموع النقط = 64880 + (44296 × 2) + (3519 × 3)= 164029

فإذا كان يقصد بالنقط التشكيل و الإعجام معا: (322037 × 2) + 164029 = 486066

في كلتا الحالتين عدد النقط المذكور بعيد عن الصواب، بحسب ما ورد في الجدول.

المقرئ الموصلي
12-18-2011, 10:30 PM
أختي إرتقاء،
بعد فصل تكرار حروف المعجم في القرءان يذكر ابن الجوزري -رحمه الله- عدد النقط يقول:

"فأما نقط القرءان التي على الحروف فهي : ألف ألف و خمسة وعشرون ألفا وثلاثون نقطة" (1025030).



حياكم الله أخي الشيخ الحكيم عبد الحكيم دبابش حفظكم الله
لو سمحتم سؤال ...
بالنسبة لقول ابن الجزري وعدّهِ للنقاط...أقول على أي رواية يقصد؟؟؟

عبد الحكيم دبابش
12-19-2011, 12:51 AM
أخي الشيخ اللبيب المقرئ الموصلي،
حياكم الله، و هنيئا لكم.

بالنسبة لسؤالكم فتكرارات الحروف حسب ابن الجوزي هي قول القاضي أبو بكر محمد بن خلف وكيع، لقد نسيب ذكرها في موضعها، ثم أني أدغمتُ اسم ابن الجزري في ابن الجوزي، فعذرا، يبدو أنه من أثر "أنفلونزا الأرقام" ...

كما أنه هناك إحصاء آخر مذكور في كتاب "مقدمتان في علوم القرءان، ج-رسالة المباني" ينقصه حرف النون و الغين بعضه بياض، وهو مختلف عن الجدول السابق إلا موضع الظاء فهما متفقان.

كلا الجدولين يحتاجان إلى تحقيق، لأن هناك حروف لا يمكن الإختلاف عليها أبدا.

ارتقاء
12-24-2011, 05:05 PM
متابعون شيخنا جزاكم الله خير الجزاء
ولو لم نفهم من المرة الاولى لكننا حتما مرة ومرة حنقتنص بعض الفوائد
الموضوع شيق وماتع بوركتم رفع الله قدركم

عبد الحكيم دبابش
12-27-2011, 10:40 PM
أختي إرتقاء،
جزاكم الله كل خير، لك مني كل التقدير...

نجد أن الإحصاءات منثورة في عدد من المصادر المحققة، لكن التعليق عليها غير موجود، وعند البحث عن موضوعات تُعنى بهذه الجوانب نجد كثيرا من "التدخّلات العددية" التي تنتهي إلا "ما لا نهاية".

هذه مسألة عن تجزئة الأسباع يمكن من خلال المقارنة و التحليل ترجيح إحدى الروايتين على الأخرى.
مع وجود الإختلاف تظهر الحاجة إلى معرفة أيها أقرب إلى الصواب، و هل تراعي التقسيمات "تساوي" مجموع الحروف بين أجزائها.


تجزئة الأسباع حسب الحروف

ذكر أبو الحسن السخاوي –رحمه الله- في كتابه "جمال القراء و كمال الإقراء" روايات عدة لتجزءات مختلفة للقرءان الكريم.

حميد بن قيس الأعرج = 323671 حرفا



النساء
57
"مطهرة"


الأعراف
167
"لسريع الـ"


إبراهيم
22
"وما كان لي عليـ"


المؤمنون
49
"الكتاب"


سبأ
18
"قرى ظاهرة و قدر.."


الحجرات
2
"لا تشعرون"


الناس
6
"والناس"



أبو راشد الحماني = 340740 حرفا



النساء
55
"ومنهم من صد"


الأعراف
147
"حبطت"


الرعد
35
"أكلها"


الحج
67
"منسكا"


الأحزاب
36
"مؤمنة"


الفتح
6
"السوء"


الناس
6
"والناس"




هذان تحزيبان قائمان على عدّ الحروف بفارق يبلغ 17069 حرفا.

من خلال دراسة عدد الحروف نجد أن عدد الحروف المشددة يناهز هذا العدد، أما غير ذلك فلا شيء من الحروف يمكنه ملء هذه "الفجوة العددية".

مع ذلك لنفترض أنها حروف مفردة، فيكون لدينا فارق لكل سبع متوسطه 2438 لازم زيادته في أسباع حميد بن قيس.

بالمقارنة نجد أن السبع الأول متقارب جدا بفارق آيتين فقط (189 حرف = 41 كلمة)، و السبع الخامس متباعد جدا بفارق (4086 حرف = 978 كلمة).

إن تجزئة الأسباع على الحروف الذي يرويها حميد بن قيس أدق و أكثر توازنا، و هي قريبة جدا من رواية يحي بن آدم عن عدد الآيات في كل سبع. (انظر المسألة (http://qiraatt.com/vb/showthread.php?4549-%CA%CD%D2%ED%C8-%C7%E1%DE%D1%C1%C7%E4-%C8%ED%E4-%C7%E1%E3%D5%C7%CD%DD&p=38442#post38442))

عبد الحكيم دبابش
01-14-2012, 12:50 PM
حل مسألة إمتحان رسم المصحف:

تقسيم كتابة القرءان كاملا (رواية حفص عن عاصم) على 39 طالبا في إمتحان الرسم العثماني (الإفتراضي) من غير نقط أو تشكيل هو كما يلي:




السورة

الآية

الكلمة

الحرف من الكلمة

رأس الآية

عدد الحروف

عدد الكلمات



البقرة
111
برهنكم
برهن
صَادِقِينَ
8271
1958


البقرة
210
والملئكة
و
الْأُمُورُ
8271
1972


البقرة
282
الحق
ا
عَلِيمٌ
8271
1991


آل عمران
104

وينهون
وي
الْمُفْلِحُونَ
8271
2000


النساء
11
السدس
ال
حَكِيمًا
8271
1932


النساء
96
الله
ا
رَّحِيمًا
8271
1958


المائدة
12
وبعثنا
وبعث
السَّبِيلِ
8271
1926


المائدة
100
الله
ا
تُفْلِحُونَ
8271
1955


الأنعام
92
يؤمنون
يؤ
يُحَافِظُونَ
8271
2042


الأعراف
37
الله
ال
كَافِرِينَ
8271
2000


الأعراف
156
هم
ه
يُؤْمِنُونَ
8271
1961


الأنفال
67
يريد
ي
حَكِيمٌ
8271
1927


التوبة
91
غفور
غفو
رَّحِيمٌ
8271
1881


يونس
71
مقامي
مق
تُنظِرُونِ
8271
2022


هود
90
ثم
ث
وَدُودٌ
8271
2065


يوسف
101
والأرض
والأرض
بِالصَّالِحِينَ
8271
2058


الحجر
22
فأسقينكموه
فأسقي
بِخَازِنِينَ
8271
2011


النحل
103
أعجمي
أعجمي
مُّبِينٌ
8271
1975


الكهف
9
الكهف
الكه
عَجَبًا
8271
1996


مريم
56
الكتب
الك
نَّبِيًّا
8271
2053


الأنبياء
31
روسي
رو
يَهْتَدُونَ
8271
2058


الحج
72
الله
ا
الْمَصِيرُ
8271
2006


النور
42
وإلى
وإل
الْمَصِيرُ
8271
1962


الشعراء
88
يوم
ي
بَنُونَ
8271
1962


القصص
8
عدوا
عدوا
خَاطِئِينَ
8271
2006


العنكبوت
46
وأنزل
وأنزل
مُسْلِمُونَ
8271
2011


السجدة
27
وأنفسهم
وأنف

يُبْصِرُونَ
8271
2020


سبأ
37
الضعف
الضع
آمِنُونَ
8271
1944


الصافات
54
قال
قال
مُّطَّلِعُونَ
8271
2023


الزمر
41
بوكيل
بو
بِوَكِيلٍ
8271
1984


فصلت
22
أبصركم
أبصرك
تَعْمَلُونَ
8271
2004


الزخرف
68
أنتم
أ
تَحْزَنُونَ
8271
2039


محمد
23
الذين
الذي
أَبْصَارَهُمْ
8271
1989


الطور
21
من
م
رَهِينٌ
8271
1941


الحديد
18
وأقرضوا
و
كَرِيمٌ
8271
1950


المنافقون
1
إذا
إذ
لَكَاذِبُونَ
8271
1926


المعارج
29
حفظون
حفظ
حَافِظُونَ
8271
1965


النازعات
40
عن
عن
الْهَوَى
8271
1973


الناس
6
والناس
والناس
وَالنَّاسِ
8228
1987