أرسل لي الأخ الشيخ " أبو عبد التواب " حفظه الله الرسالة التالية :
بسم الله الرحمن الرحيم
الإخوة الكرام السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد
أشكركم على اهتمامكم بعلم القراءات وخاصة علم الرسم والضبط الذي قل فحوله في هذه الأيام، وبسبب ذلك بدأت الفوضى تضرب المصاحف، وذلك لأن المشرفين على طباعتها من عامة الناس؛ بل قل من أهل الجشع من التجار، والشكوى إلى الواحد القهار.
ولقد تفرغت لخدمة كتاب الله كتابة وتصحيحا لما رأيت ذلك، ولما دخلت موقعكم قمت بالتسجيل وأحببت أن أكتب توضيحا حول مصحف من المصاحف التي بلغ التلاعب فيها بكتاب الله مبلغه ألا وهو المسمى بمصحف التجويد وكلما أود الكتابة تأتيني الرسالة من إدارة الموقع بأنه لا يحق لي ذلك لأمور ..... !!!
فأرجو ـ إن أحببتم أن أقدم لقرائنا ما لدي من ملاحظات على العديد من المصاحف عسى الله ان ينفع بها، وأن يجعلها سببا في تراجع المتلاعبين، وإيقاظ ههم الغافلين من رجالات العلم عما يقوم به التجار، إن أحببتم ذلك فافتحوا لي المجال، وإن قلتم أنني لم أصل إلى تلك الدرجة في تقديركم، فحسبي ما قمت به. والله الموفق لما فيه الخير في الدين والدنيا. أخوكم الناصح لكتاب ربه أبو عبد التواب" انتهت الرسالة .

وأقول :
أهلاً ومرحباً بك شيخنا الكريم ، وهذا أعتبره تشريف لهذا المنتدى ومساعدة له في بث رسالته الملقاة على عاتقه .
وثق تماماً أن الإخوة في الإدارة سيتواصلون معك وحل هذه المشكلة التقنية إن شاء الله .
أخوكم :
السالم الجكني